header

الانتماء العربي والإسلام السياسي

في العام 1974 أصدر الأستاذ مُنَح الصلح كتيباً عنوانه:عروبة النخبة وإسلام الجماهير. وقتها كانت عدة أمور تحدث معاً: توفي جمال عبد الناصر عام 1970، وأُخرجت المقاومة الفلسطينية من الأردن وتمركزت في بيروت وجنوب لبنان بعد اتفاق القاهرة عام 1969. وشنّ المصريون والسوريون حرب العام 1973 لتحرير الأراضي التي احتلتها إسرائيل عام 1967، وفرض الملك فيصل الحظر البترولي لدعم مطالب تحرير الأرض العربية، واجتراح حلّ عادل للقضية الفلسطينية. وفي العام 1975 اندلعت الحرب الأهلية في لبنان على وقع الخلاف الداخلي بشأن المقاومة الفلسطينية. وافترق أطراف حرب العام 1973 فمضت مصر باتجاه مصالحة إسرائيل في كامب ديفيد، ودخل الجيش السوري إلى لبنان، ونشب الصراع بين النظامين البعثيين بسورية والعراق على الزعامة بالمشرق العربي بعد خروج مصر. واجتاح الإسرائيليون لبنان مرتين عام 1978، وعام 1982 حيث وصلوا إلى بيروت، وأخرجوا المقاومة الفلسطينية من لبنان. وفي العام 1979 سقط شاه إيران على وقع ثورةٍ شعبية وقامت الجمهورية الإسلامية في... المزيد>>>
selected_links

- مكتبة الإسكندرية

- مجلة التسامح

- مركز دراسات الوحدة العربية

- مؤسسة الفكر العربي

- المركز الألماني للأبحاث الشرقية

التواصل والقطيعة في تجارب النًخَب العربية

ما عاد من الممكن تجاهُل حقيقة أنّ التيارات الثقافية العربية تضاءل وهجها أو اختفت. وأنّ الباقي منها أو المُوهِم بالبقاء إنما يرتبط بأحد رموز هذا التيار أو ذاك الذي ما يزال على قيد الحياة. فإذا مات الرجل انتهى بنهايته تياره!
ما هي أسباب ذلك، وبخاصةٍ أنه وسط ظروف التخثُّر والمَوَران هناك حاجاتٌ هائلةٌ لتبلوُرٍ ثقافي واقتصادي وديني وسياسي؟
حتى أواسط القرن العشرين، كان الإصلاحيون والتنويريون ا... المزيد>>>

صناعة المأزق العراقي والانعكاسات


أبلغت إيران أكراد البارزاني أنها لا توافق على انفصالهم. وما اكتفت بذلك، بل طلبت من أكراد طالباني(وهم أتباعٌ لها) أن يستشكلوا ملفَّ كركوك، ويطالبوا بالتأنّي فيه. وبعد ارتباكٍ استمر أسبوعين طلبت خلالها إيران التعاون مع الولايات المتحدة ثم طالبت أميركا بعدم التدخل(!)، أقبلت على القول لكلّ الأطراف إنها ليست مستعدةً للتفاوض على أي شيئ قبل استعادة المناطق التي فقدها المالكي. وبخاصةٍ أنه لا يجوز تغي... المزيد>>>