header

فيلولوجيا التاريخ والمستقبل


في العام 2004 صدر لي كتابٌ عنوانه: الصراع على الإسلام( ). وكنتُ أقصدُ بذلك الصراع ما ظهر بعد إغارة القاعدة على الولايات المتحدة عام 2001، ونشوب الحرب العالمية على الإرهاب، من استماتة ثلاث جهاتٍ أو أربع للقبض على روح الإسلام للتمكُّن من إخماد ثورانه أو الإفادة منه: الجهة الأُولى الولاياتُ المتحدة والدول الغربية الكبرى بعامة، والجهة الثانيةُ السلطاتُ العربيةُ والإسلاميةُ التي انفجر الدينُ في وجهها، والجهةُ الثالثةُ الثائرون أنفسُهُمْ على اختلاف فئاتهم سواء أكانوا من حركات الإسلام السياسي، أو من الجهاديين، والجهةُ الرابعةُ المفكرون والمثقفون العربُ والمسلمون، الذين استمروا في محاولاتهم لفهم هذا الدين، وإفهام عِلَل وظواهر شذوذاته لسلطاتهم وللعالم.
إنّ الصراع على روح الإسلام وفهمه قديمٌ ويعود إلى مطالع القرن التاسع عشر. وأنا لا أقصدُ من هذا القول إنّ التاريخ يعيد نفسه، فهناك فروقٌ كثيرةٌ وكبيرةٌ في المواقف والمنهجيات والمقاصد بين الصراع الجاري منذ سبعينات القرن العشرين، وذاك الذي ساد... المزيد>>>
selected_links

- مكتبة الإسكندرية

- مجلة التسامح

- مركز دراسات الوحدة العربية

- مؤسسة الفكر العربي

- المركز الألماني للأبحاث الشرقية

المثقف العربي والبحث عن المعنى


توفي في المدة الأخيرة أربعة مثقفين مصريين كنتُ على معرفةٍ جيدةٍ بهم؛ وهم: جمال الغيطاني، الروائي المشهور الذي توفي قبل أكثر من عام. وصلاح عيسى، الذي توفي قبل أيام. وإبراهيم نافع رئيس مجلس إدارة الأهرام ورئيس تحريرها لمدةٍ طويلة (حتى العام 2005). وسيد ياسين، الذي توفي قبل أشهر.

إبراهيم نافع كان يقول لي ضاحكاً: أنا أكبر من مثقف، أنا صحفي! ولستُ أدري ماذا كان همّه أو مركز اهتمامه في الحق... المزيد>>>

الإيرانيون يجربون التمرد من جديد!


ما كانت تحركات الإيرانيين الأخيرة جديدة في حقبة ما بعد ثورة  العام 1979. فمن الأحداث التي نعرفها تحركات طلاّب الجامعات في العامين 2000و2002. وقد تمكنت قوات الأمن من إخمادها في الحالتين لأنها ظلت معزولةً عن الشارع، ولأنّ رئيس الجمهورية الإصلاحي خاتمي تخلَّى عنها إرضاءً لخامنئي الذي لم يرض على أي حال، واستبدل محمود أحمدي نجاد به عام 2005. كانت مطالب الطلاب ذات شقين: شق يتعلق بتدخلات الأمن والاس... المزيد>>>