header

إعلان بيروت للحريات الدينية


تضربُ لبنانَ والبلادَ العربية، وبقاعَ العالَم الإسلامي، حالةٌ من الغَلَيان والثَوَران باسم الدين والمذهب والطائفة، تقتل الإنسان، وتُشرِّدُهُ من دياره، وتُنكرعليه كرامةَ إنسانيته، وأُصولَ مواطنته وعَيشِه وحرياته.
إنّ هذه الحالةَ الشاذة التي تضعُ الدين في مواضع الاستغلال لأهدافٍ سياسية واستراتيجية وعبثية مدمِّرة للإنسان والبلدان والعُمران، والتي تتسبَّبُ في تصاعُد موجات الإسلاموفوبيا في سائر أنحاء العالم، فضلاً عن تهديد عيشِنا المشترك، ومواريث حضارتِنا، ومستقبلِ أجيالِنا الشابة، استدعت مبادراتٍ عربية وإسلامية كثيرة للمواجهة والتصدي والتحرير والتصحيح ونبذ العنف باسم الدين، وفي لبنان والبلدان العربية الأُخرى، ومن الجهات الدينية والمدنية، والثقافية، والعامة.
إن جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية ، التزاماً منها برسالتها التربوية والإسلامية والوطنية في نشر ثقافة الإسلام الوسطي المعتدل والمتنوِّر والمتسامح ؛
وحرصاً منها على بناء صرح العيش الوطني المشترك الحُرّ والمدني والمتطوِّر؛ ... المزيد>>>
selected_links

- مكتبة الإسكندرية

- مجلة التسامح

- مركز دراسات الوحدة العربية

- مؤسسة الفكر العربي

- المركز الألماني للأبحاث الشرقية

بين صحيفة المدينة وإعلان مراكش


إشترك منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة مع وزارة الشؤون الدينية والأوقاف بالمملكة المغربية بإقامة مؤتمرٍ (25-27/1/2016) عنوانه: "الأقليات الدينية في الديار الإسلامية " بمدينة مراكش. وقد كانت هذه المبادرة التعاونية بارزةً وذات دلالة لأربعة أمور؛ الأول افتتاحُهُ بالورقة التأصيلية للعلاّمة عبد الله بن بية مؤسس منتدى تعزيز السلم عن صحيفة المدينة التي أسَّس عليها رسول الله صلواتُ الله وسلامُه... المزيد>>>

الملحمة السورية والتدخل الروسي ومصائر التفاوض


تصريحان لافتان خرجا من العراق خلال الأيام الماضية. الأول لرئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني يبشّر بالانتصار في سورية، والذي سيفرح له الإيرانيون وأنصارهم في العراق ولبنان وسورية واليمن. والتصريحُ الآخَرُ لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، والذي يذكر أنّ داعشاً ظهر في سورية وليس في العراق. ويتساءلُ عمن أمدَّه بالقوة والإمكانات. ويزعم في الوقت ذاته أنه لا يقاتل في العراق غير العراقيين، متجاهل... المزيد>>>